Title Image

اورام الرحم الليفية

علاج الورم الليفي

احصل علي استشارتك الان

ما هي أورام الرحم الليفية؟

الرحم  ليس مجرد عضو عادى داخل جسم المرأة , و لكنه منبت البشرية و سر كمال انوثة المرأة. و الرحم ليس عضو ثابت على حاله طول العمر, و انما يتغير كل شهر ما بين بناء و هدم في استعداده لاستقبال الجنين , ليهيئ له البيئة المناسبة ليكتمل نموه. و مع التغيير المستمر للبناء الداخلي للرحم, قد تطرأ عليه تغيرات غير طبيعية , و اشهرها هو الورم الليفي .

الورم الليفي هو ورم حميد ينشأ داخل الطبقة العضلية بالرحم , حيث تزداد خلايا العضلات الملساء و تكبر في الحجم و تتجمع مع بعضها و مع بعض الياف النسيج الضام و الكولاجين و تحاط بعشاء لتكون تجمع ورمى صلب.
و يحدث في نحو 75% من النساء اثناء سن الخصوبة, كنتيجة لقوة تأثير هرمونات الانوثة على رحم المرأة. و غالبا ما يكتشف ع طريق الصدفة.

من يصاب بالأورام الليفية؟

الأورام الليفية شائعة، حيث تصاب حوالي 1 من كل 3 نساء في مرحلة ما من حياتهن.

غالبًا ما تحدث في النساء اللواتي تتراوح أعمارهن بين 30 و 50 عامًا.

يُعتقد أن الأورام الليفية تحدث بشكل أكثر لدى النساء من أصل أفريقي.

يعتقد أيضًا أنها تحدث في كثير من الأحيان في النساء البدينات أو  اللواتي يعانين من زيادة الوزن لأن زيادة الوزن تزيد من مستوى هرمون الاستروجين في الجسم.

النساء اللواتي لديهن أطفال لديهم خطر أقل للإصابة بالأورام الليفية، ويقل الخطر أكثر كلما زاد عدد أطفالك.

ما هي الاعراض المصاحبة للورم الليفي ؟

  • الآم عسر الطمث, و خصوصا اذا كانت الورم موجود داخل التجويف الرحمي مما يسبب انقباضات شديدة داخل الرحم.
  • الآم مصاحبة للجماع , اذا كان الورم الليفي موجود بعنق الرحم.
  • قد يكبر الورم الليفي فى الحجم و يضغط على الاعضاء المحيطة به :

 فمن الاتجاه الأمامي سيضغط على المثانة البولية مما يسبب كثرة التبول و الآلام و صعوبة فى افراغ المثانة بشكل كامل و زيادة فرص عدوى الجهاز .البولي

.و قد يضغط على المستقيم و القولون مما يسبب الامساك

.و يسبب ضغط وأوجاع  في منطقة الحوض

  • و نادرا ما يحدث ألم حاد بالبطن, بسبب كبر حجم الورم الليفي بدرجة كبيرة لم يعد معها الدم الواصل اليها كافيا. و ينتج عنها موت و تكسير .للخلايا العضلية مما ينتج عنها الآلام شديدة
  • افرازات مهبلية ذات رائحة كريهة , اذا حدثت عدوى بداخل الورم الليفي.
علاج الورم الليفيى بالاشعة التداخلية

أعراض الورم الليفي

.تتنوع الاعراض حسب مكان التكتل العضلي و حسب حجم الورم الليفي و مدى تأثيره على الانسجة المحيطة به و كذلك اذا حدثت اى مضاعفات

. الاكثر شيوعا , هو عدم وجود أي اعراض, و اذا اكتشف يكون عن طريق الصدفة اثناء الكشف الدوري او اثناء الحمل

النزيف الرحمى يعتبر اشهر الاعراض المصاحبة للورم الليفي و قد يكون على صورة :

  •  .زيادة عدد ايام الدورة الشهرية عن 7 ايام
  •  .زيادة كمية النزيف المصاحب للدورة الشهرية
  • زيادة النزيف الرحمي قد يؤدى الى ظهور اعراض الانيميا و انخفاض حاد فى الهيموجلوبين و خفقان و زيادة ضربات القلب لكل امرأة طبيعتها الشهرية الخاصة , فتكون هى اعلم شخص باختلاف طبيعة النزيف لديها.
  •   في المتوسط تفقد المرأة شهريا 30: 80مل من الدم نتيجة لتكسير بطانة الرحم , اذا لم يحدث الحمل. فاذا زادت عن ذلك يعتبر غير طبيعي و تحتاج الي الفحص لاكتشاف السبب.

أنواع أورام الرحم الليفية

يمكن أن تنمو الأورام الليفية في أي مكان في الرحم وتختلف في حجمها بشكل كبير.

يمكن أن يكون بعضها بحجم حبة البازلاء، بينما يمكن أن يكون البعض الآخر بحجم حبة البطيخ.

الأنواع الرئيسية للأورام الليفية هي :

  • الأورام الليفية داخل العضلات – أكثر أنواع الأورام الليفية شيوعًا، والتي تتطور في جدار عضلة الرحم
  • الأورام الليفية خارج الرحم – أورام ليفية تتطور خارج جدار الرحم إلى الحوض ويمكن أن تصبح كبيرة جدًا
  • الأورام الليفية داخل تجويف الرحم – الأورام الليفية التي تتطور في طبقة العضلات تحت البطانة الداخلية للرحم وتنمو إلى تجويف الرحم

هل يتحول الورم الليفي في الرحم إلى سرطان

لا , ليست هناك احتمالية لتحول الورم الليفي الى ورم خبيث, و اذا اكتشف ورم سرطاني بجانب الورم الليفي فانه يعتبر منفصلا عنه في المنشأ او قد يكون تم تشخيصه بالخطأ على انه ورم ليفي.

أسباب الأورام الليفية

ما زالت الاسباب الاكيدة لحدوث الاورام الليفية بالرحم غير واضحة حتى الآن , برغم ملاحظة العديد من العوامل التى تزيد فرص الاصابة بهذه الاورام الحميدة. مثل:

الطفرات الوراثية

هرمونات الانوثة “الأستروجين والبروﺟﺴﺘﯿﺮون” المسؤولة عن تجهيز الرحم للحمل، وعن نمو بطانته. و لذا تقتصرالاصابة على سنوات الخصوبة “20-45عام” و تقل فرص الاصابة مع توقف الطمث.

وقد تم إيجاد علاقة بين ظهور الأورام العضلية الرحمية وبين هذه الهرمونات، حيث كانت نسبة هورمون الأستروجين ومستقبلات الأستروجين مرتفعة جدا لدى النساء المصابات، مقارنة بالنساء اللاتي كان لديهن نسيج رحمي سليم.

وجود عامل وراثى وعامل الأصل العرقى , حيث وجد ان السيدات شديدات السمرة اكثر عرضة للاصابة بالاورام الليفية.

وقد تبين أن الأورام العضلية لدى هؤلاء السيدات كانت أكبر حجما، وظهرت في عمر مبكر نسبيا، مقارنة بغيرهن من النساء.

أما العلاقة بين السمنة الزائدة والورم العضلي فإنها غير مؤكدة، رغم أن العديد من الأبحاث أظهرت أن السمنة الزائدة تزيد من احتمال الإصابة بالورم العضلي في الرحم.

كذلك بينت الدراسات أن فترة الحمل و الولادة تعتبر من العوامل الوقائية التي تحمي من الإصابة بالمرض، بل وتحدّ من مخاطر الإصابة بالورم العضلي الرحمي. بسبب زيادة هرمون البروجستيرون و نقص هرمون الاستروجين خلال هذه الفترة مما يمنع النمو الغير طبيعى للخلايا العضلية و بطانة الرحم , و جعل بطانة الرحم غنية بالاوعية الدموية.

تشخيص الأورام الليفية بالرحم

فى الغالب تكون الاورام الليفية فير مسببة لاى اعراض و لا تحتاج الى اى تدخل علاجى. و لكن اذا ظهرت اعراض غير طبيعية على المرأة نحتاج الى الكشف الطبى و اجراء الاشاعات التشخيصية.

الموجات الصوتية “Ultrasound” لتاكيد التشخيص و تحديد عدد الاورام الليفية و اماكنها بالرحم. و يقوم الطبيب باجراء الفحص بالموجات الصوتية عن طريق جدار البطن او عبر المهبل لمزيد من التفاصيل و الدقة عن تفاصيل الورم الليفى داخل تجويف الرحم.

و يمكن الاستعانة بالاشاعات المقطعية او الرنين المغناطيسى لمزيد من التفاصيل عن امتداد الاورام الليفية او الكشف عن وجود اورام اقل فى الحجم غير مرئية بالموجات الصوتية.

و قد نلجأ فى بعض الحالات الى التخطيط الرحمى بالأشعة  Hysterosalpingographyغالبا فى حالات العقم المصاحب لوجود تكتلات داخل الرحم.

متى تزورين الطبيب؟

نظرًا لأن الأورام الليفية لا تسبب غالبًا أعراضًا، يتم تشخيصها أحيانًا بالصدفة أثناء الكشف

أو الفحص الروتيني للأمراض النسائية.

راجعي طبيبك إذا كان لديك أعراض مستمرة للأورام الليفية حتى يتمكن من التأكد من الأسباب المحتملة.

إذا اعتقد طبيبك أنه قد يكون لديك أورام ليفية، فعادة ما يحيلك لإجراء فحص بالموجات فوق الصوتية لتأكيد التشخيص.

الأشعة التداخلية في علاج الورم الليفي

تقوم فكرة هذه التقنية على قطع الدم المغذى للورم الليفي , مما يسبب تقلص حجم الورم و موت خلاياه النشطة.

و تتم عن طريق طبيب الأشعة التداخلية, عن طريق إدخال قسطرة دقيقة إلى داخل شرايين الفخذ و منها إلى الشريان المغذى للورم الرحمي, ثم بمساعدة جسيمات دقيقة الحجم يتم سد الشريان الرحمي المغذى للورم.

علاج الورم الليفي في الرحم

لا تحتاج الأورام الليفية للعلاج إذا لم تسبب أعراضًا.

بمرور الوقت، غالبًا ما ينكمش ويختفي دون علاج، خاصة بعد انقطاع الطمث.

إذا كانت لديك أعراض ناجمة عن الأورام الليفية، فسيتم التوصية بالأدوية للمساعدة في تخفيف الأعراض أولاً.

هناك أيضًا أدوية متاحة للمساعدة في تقليص الأورام الليفية.

إذا ثبت أن هذه الأدوية غير فعالة، فقد يوصى بإجراء علاج الأورام الليفية بالأشعة التداخلية أو الجراحة.

الفرق بين العلاج الجراحي والعلاج بالأشعة التداخلية

يكمن الفرق الجوهري في أن العلاج بالأشعة التداخلية أكثر أمانا وأقل ألما، ويتجنب المضاعفات أو العيوب التي يتسبب فيها العلاج الجراحي مثل:

  • حدوث التصاقات بالرحم و قناتي فالوب , بسبب التدخل الجراحي و قطع الأنسجة العضلية الحية مما يؤدى إلى استبدالها بألياف غير قابلة للتمدد , مما قد يؤدى إلى العقم.
  • حدوث جرح بالأمعاء وأنسجة الجهاز الهضمي
  • حدوث قطع بالحالب نتيجة للجراحة الباطنية
  • زيادة فرص الإصابة بالعدوى
  • طول فترة الإقامة بالمستشفى و طول مدة التعافي و التئام الجرح.
  • و تعد اخطر المشاكل هي: حدوث نزيف شديد أثناء الجراحة مما يضطر الطبيب إلى إزالة الرحم بالكامل. مما يزيل أي فرص ممكنة للإنجاب بالمستقبل.
  • فرص تكرار حدوث الأورام الليفية بعد إزالتها بنسبة تصل إلى 30%.

مميزات الأشعة التداخلية في علاج الورم الليفي

يعتبر تدخل غير جراحي , حيث يتم عن طريق جرح صغير, مما يساعد على التعافي في وقت قصير.

  • الخروج من المستشفى بنفس اليوم
  • كل الأدوات المستخدمة تكون للاستخدام الواحد مما يقلل فرص حدوث العدوى بشكل كبير
  • لا يؤدى إلى مضاعفات خطيرة مثل النزيف الحاد وبالتالي لا توجد خطورة على صحة الرحم ككل.
  • يحافظ على خصوبة الرحم و القدرة على الإنجاب.

ما هي الآثار الجانبية التي قد تحدث نتيجة استخدام الأشعة التداخلية؟

متلازمة ما بعد انسداد الشريان الرحمي، و تشمل الم بالبطن لبضع أيام بعد الإجراء و ارتفاع بدرجة الحرارة و الشعور بالغثيان و القيء.

و يتم التحكم و تجنب تلك الأعراض عن طريق استخدام بعض العلاجات المسكنات للألم بعد الإجراء أو حقن الأعصاب المغذية للحوض بمادة مخدرة عن طريق القسطرة أثناء إجراء الأشعة التداخلية.

احصل علي استشارتك الان

تواصل معنا أو ضع بياناتك و سوف نقوم بالاتصال بك و نجيب على كل استفساراتكم عن اورام الرحم الليفية و العمليات بدون جراحة ” دوالي الخصية – تضخم البروستاتا – أورام الكبد –  ”

كما نسعد بتلقي جميع الاستفسارات للأشقاء من الوطن العربي في المملكة العربية السعودية و الكويت و الامارات  العربية المتحدة و ليبيا لـ افضل دكتور في الاشعة التداخلية بالاسكندرية و مصر

 الاسكندرية – مصر

217 طريق الحرية الابراهيمية الاسكندرية

E-Mail: info@dr-ghalab.com

التليفون: 01007885434






    × المساعدة